هليتم الرجوع ف الخروج والعوده

عبدالله بن راضي المعيدي يقول ابن حزم في الجزء الرابع من رسائله: ناظرتُ رجلًا من أصحابنا في مسألة، فغلبته، فقد كنتُ أفصحُ منه لسانًا، وأقدرُ بيانًا عما أراه مما تناظرنا فيه، وانفضّ. ولذلك فإن المحبين الصادقين هم في هذا المقام في مقام المحبة هم في مقام موزون بين الرجاء والخوف

2022-12-08
    من هو أ د د
  1. قـــســـم أصول الفقـه
  2. Holy_bible_1
  3. الكافي لأحكام التّجويد
  4. كتب تخريج الفروع والأصول